وزارة الزراعة: استيراد حماس الدواجن المجمدة من إسرائيل يهدد صحة المواطنين

تابعنا على:   23:30 2020-11-13

أمد/ رام الله: أكدت وزارة الزراعة في حكومة رام الله، يوم الجمعة، أن الممارسات الغير مدروسة واللامسؤولة من قبل المسيطرين على قطاع الزراعة لسلطة الامر الواقع (حماس) تُلحق ضرراً كبيراً بالمزارع الفلسطيني في المحافظات الجنوبية وتؤثر على الصحة العامة للمواطنين. 

وقالت الوزارة في بيان صحفي، إنها "تابعت بإهتمام كبير احتجاجات مزارعي الخضار والدواجن في المحافظات الجنوبية على السياسات التي تنتهجها سلطة الأمر الواقع في قطاع غزة، وفي ضوء المناشدات والبيانات التي وصلت الوزارة من المزارعين ومربي الدواجن والتي تطالب بوقف كافة هذه الإجراءات لما لها من انعكاسات سلبية على أوضاع المزارعين".

وأوضحت، أن هذه الإجراءات تمثلت بقيام المسيطرين على قطاع الزراعة لدى سلطة الأمر الواقع (حماس) بالسماح بإستيراد كميات كبيرة من لحوم الدواجن ومشتقاتها المبردة والمجمدة من الجانب الإسرائيلي على الرغم من قرار وزير الزراعة رياض العطاري القاضي بمنع إستيراد الدواجن ومنتجاتها من الجانب الإسرائيلي وذلك بسبب تفشي مرض إنفلونزا الطيور عالي الضراوة H5N8 هناك، الأمر الذي من شأنه أن يضع الصحة العامة للمواطنين في دائرة الخطر، ويهدد سلامة قطعان الدواجن الموجودة لدى المزارعين .

وأضافت: "كما قامت سلطة حماس خلال اليومين الماضيين بإدخال أكثر من 600 طن من البصل والبطاطا من الجانب الإسرائيلي وذلك على الرغم من وجود كميات كافية ووفيرة في المحافظات الجنوبية مما يضر بالمزارعين ويهدد مصدر دخلهم".

وتابعت: "كما تمثلت الإجراءات الأخيرة في قطاع غزه بمنع المزارعين من تسويق محاصيلهم وخاصة تسويق محصولي البندورة والخيار إلى أسواق المحافظات الشمالية، الأمر الذي يشكل مساساً بحرية حركة نقل المنتجات الزراعية ويضرب التكامل الإقتصادي الزراعي بين شقي الوطن" .

وأكدت وزارة الزراعة، أن هذه الممارسات الغير مدروسة واللامسؤولة من قبل المسيطرين على قطاع الزراعة لسلطة الامر الواقع (حماس) تُلحق ضرراً كبيراً بالمزارع الفلسطيني في المحافظات الجنوبية وتؤثر على الصحة العامة للمواطنين.

 ودعت الوزارة، إلى التراجع الفوري عن كافة هذه الإجراءات اللامسؤولة حفاظاً على الصحة العامة والقطاع الزراعي.

 

 

اخر الأخبار