• الاثنين 06 فبراير 2023
  • السنة السادسة عشر
  • En
تنويه أمد
أي انزلاق لبحث "تهدئة" في الضفة والقدس دون ثمن سياسي تدفعه دولة الفاشية والاحتلال لن يكون سوى وهم مركب...فالشعب الفلسطيني ليس أدوات حزبية ولن يكون..و"لكم في الفعل الثوري المستحدث عبرة يا أولي الألباب"

أخبار محلية

كاريكاتير



أرشيف تنويه أمد