قناة عبرية: عمليات البحث عن منفذي عملية الطعن في "غوش عتصيون" مستمرة

تابعنا على:   16:51 2019-08-09

أمد/ تل أبيب: ذكرت قناة "كان" العبرية (حكومية)، أن عمليات البحث عن منفذي عملية طعن الجندي الإسرائيلي في "غوش عتصيون"، لا زالت مستمرة.

وأوضحت القناة، أن هناك اعتقاد لدى الأجهزة الأمنية الإسرائيلية، بأن عملية طعن الجندي دفير سوريك، كان مُخططاً لها.

وأفادت القناة، بأن قوات عسكرية إسرائيلية كبيرة لا زالت تواصل أعمال التمشيط بحثاً عن منفذي العملية.

ونقلت عن مصادر فلسطينية، قولها إن قوات كبيرة من جيش الاحتلال الإسرائيلي داهمت منازل في بلدة حلحول شمال مدينة الخليل، في إطار أعمال البحث عن منفذي العملية.

وأشارت القناة، إلى أن قيادة الجيش الإسرائيلي في الضفة الغربية، كانت قد قررت تعزيز قواتها في نقاط الاحتكاك بالضفة وفي منطقة العملية، تحسباً لأي طارئ.

من جهته، قال رئيس الحكومة الإسرائيلية ووزير الجيش، بنيامين نتنياهو، أثناء تفقده مكان العملية، إن التحقيق في ملابسات الحادث أحرز تقدماً وأنه على قناعة تامة بأنه سيتم إلقاء القبض على منفذ العملية.