الموساد جلبه من الصين ..إسرائيل تعلن بدء التجارب السريرية على لقاح "كورونا"

تابعنا على:   10:55 2020-10-26

أمد/ تل أبيب: كشفت القناة 12 العبرية، صباح يوم الاثنين، أن جهاز الموساد الإسرائيلي استطاع في الأسابيع الأخيرة جلب اللقاح الصيني الخاص بمكافحة فيروس كورونا.

وبحسب القناة، فإن الهدف من ذلك محاولة التعلم منه، ودراسة خيارات التطعيم الجديدة، بالإضافة إلى الخيار الذي يتم انتاجه حاليًا من قبل المعهد البيولوجي الإسرائيلي من لقاح آخر.

ووفقًا لتقارير من الصين، فإن مئات الآلاف من الصينيين تلقوا اللقاح على الرغم من أنه لا يزال قيد التجربة.

وأعلنت وزارة الجيش الإسرائيلي ومعهد البحوث البيولوجية ووزارة الصحة الموافقة على بدء مرحلة التجارب السريرية على البشر بلقاح كورونا يوم الاحد القادم 1 نوفمبر القادم، وذلك بعد ان أعد أكثر من 25 ألف جرعة تطعيم.

وأشار المعهد، إلى انه حصل على كافة التراخيص اللازمة من وزارة الصحة للشروع في اختبار اللقاح على البشر.

وأضاف بيان وزارة الجيش، أن مرحلة التجارب السريرية على البشر ستستمر عدة أشهر وستشمل ثلاث مراحل: وتشمل المرحلة الأولى إجراء اختبارات على 80 متطوعا سليما تتراوح أعمارهم بين 18 و55 عاما في مستشفيات شيبا في تل أبيب، وهداسا في القدس.

ويوم الأحد، ستبدأ التجربة على اثنين من المتطوعين، ووفقا لاستجاباتهم للقاح، سيتم توسيع التجربة تدريجيا إلى 80 شخصًا (40 في كل مركز طبي).

وكجزء من التجربة، سيحصل كل متطوع على حقنة من اللقاح، ولمدة ثلاثة أسابيع، سيقوم القائمون على التجربة بفحص ما إذا ظهرت آثار جانبية بين المتطوعين، أو ما إن كانوا قد طوروا أجساما مضادة لكورونا.

وفي المرحلة الثانية، التي يتوقع أن تبدأ في ديسمبر المقبل، سيتم توسيع اختبارات السلامة لتشمل 960 متطوعا سليما تتراوح أعمارهم بين 18 عاما وأكثر.

وهذه المرحلة ستجرى وقت واحد في العديد من المراكز الطبية في جميع أنحاء إسرائيل، والغرض منها هو استكمال اختبارات السلامة الخاصة باللقاح، ودقة الجرعات الصحيحة والفحص المستمر لمقاييس فعالية اللقاح.

وبناء على نتائج المرحلتين، ستبدأ في أبريل ومايو المرحلة الثالثة التي ستتضمن تجربة واسعة النطاق لاختبار فعالية اللقاح بمشاركة 30 ألف متطوع، وحال نجحت التجربة، وقتها سيتم المصادقة على استخدام اللقاح.

من جانبه، ورحب وزير الجيش الإسرائيلي، ورئيس الوزراء القادم بيني غانتس بهذه الخطوة، قائلًا: "هذا يوم أمل لمواطني إسرائيل، والباحثون في المعهد البيولوجي هم محاربو الأمل".

وأضاف: "منذ شهرين فقط، كان لي شرف تلقي الزجاجة الأولى من اللقاح، واليوم لدينا 25 ألف جرعة لقاح، في الطريق إلى المرحلة التالية من التجربة".

اخر الأخبار