على شفا انتخابات

تابعنا على:   18:49 2021-01-19

د. خليل عبد السلام جبر

أمد/ إن الانتخابات الحقيقية ليست مقدمة التغيير وإنما هي نتيجة له.. حين يعرف المجتمع حياة سياسية سليمة، وأحزاب وطنية ووعي عام، وتحمل سليم لمفاهيم أهمها مفهوم المواطنة ومفهوم الانتماء للوطن.. ،

وهذه الشروط ذاتها هي التي تضمن نجاح نظام القائمة الذي لطالما تم حشر الرداءة ضمن عناصرها، لتسويغ اعتلائها المشهد فيما بعد..

الإنتخابات ليست مجرد ورقة توضع في صندوق وإنما هي اختبار حقيقي للقيم التي يؤمن بها كل من المواطن والمجتمع على حد سواء

الانتخابات ليست مجرد آلية للتعبير عن الرأي والحق في الاختيار فحسب.. لكنها ايضا فرصة حقيقية لمحاكمة الفترة السابقة والقائمين عليها بالقطع مع الفاشلين.. واختيار برامج جديدة تستطيع ان تقدم حلولا نوعية لمشكلات الواقع المتأزم...

من هنا لا بد من وقفة صادقة مع الذات ومراجعة واعية وموضوعية لسنوات مضت وما عرفته من حصار ومآزق اقتصادية وسياسية ومشكلات الرواتب والمعابر والبطالة المتزايدة وندرة فرص العمل وأزمات الكهرباء والمياة..

ولا نغفل الفساد الاداري حيث الاولوية في ترقي المناصب للولاء للحزب لا للكفاءة، وانتشار الجريمة وحالات الانتحار المتزايدة وووووو .. إنها حالة يتسامى فيها الضمير الصادق على كل ألوان الحزبية والعائلية والعنصرية والذاتية...

كلمات دلالية