الأسيرة "ليان كايد" تعاني ظروفاً قاسية في سجن "هشارون"

تابعنا على:   12:02 2021-09-03

أمد/ رام الله: تعاني الأسيرة ليان كايد من ظروف قاسية في سجن هشارون، حيث قبعت في العزل الإنفرادي.

وفي شهادة الأسيرة ليان كايد لمؤسسة الضمير ورعاية الأسير وحقوق الإنسان، أكدت: أنّها وضعت مع سجناء على خلفيات جنائية، حيث كانوا يسببون إزعاجاً كبيراً من خلال الصراخ الدائم والتكسير، وتعرضت للشتم على مدار 4 أيام وعلى مسمع من السجانين دون أن يمنعوا ذلك.

وُوضعت ليان في غرفة مليئة بالكاميرات في أول يومين، ومن ثم نقلت لغرفة أخرى. لم يُوفر لها ملابس جديدة ونظيفة، مما اضطرها لأخذ ملابس من سجينة مدنية وغسلها لإعادة ارتدائها. عانت أيضاً من رداءة البطانيات وطلبت غسلها أكثر من مرة إلا أن إدارة السجن لم تستجب، كما أن الطعام كان رديء كمّاً ونوعاً، والحمام مكشوف من الأعلى ولا يوجد له باب.

اخر الأخبار