اتفاقية مع ألمانيا بقيمة 11 مليون يورو في مجال التدريب المهني والتقني وتشغيل الشباب

تابعنا على:   17:19 2021-10-21

أمد/ وقعت، مساء يوم الخميس، جمهورية ألمانيا الاتحادية في مجال التعليم والتدريب المهني والتقني، اتفاقيتي بقيمة 11 مليون يورو.

ووقع الاتفاقية الأولى وزير الخارجية الفلسطينية د. رياض المالكي وممثل ألمانيا لدى فلسطين أوليفر أوكزا، وسيتم من خلالها دعم احدى الجامعات الفلسطينية في الضفة الغربية وقطاع غزة، للجمع بين الدراسة الاكاديمية والخبرة العملية في مجال التدريب المهني والتقني، سيستفيد منها 150 طالباً سيتلقون تدريباً أكاديمياً الى جانب تدريب عملي في احدى الشركات الشريكة للدراسة المزدوجة.

ووقع الاتفاقية الثانية رئيس الهيئة الوطنية للتعليم والتدريب المهني والتقني زياد جويلس، وأنيا جوم المديرة الإقليمية لمؤسسة GIZ، وهانز يواكيم زينكن مدير البرنامج (DO TVET)، والتي تهدف الى تنمية القدرات لموظفي التعليم والتدريب المهني والتقني، والذي يعتبر كأحد برامج تعزيز التوظيف والتشجيع على برامج التعليم والتدريب المهني والتقني للشباب.

وقال رئيس الوزراء الفلسطيني د. محمد اشتية: "ألمانيا تقف بكل جدية معنا فهذه ليست الاتفاقية الأولى، ونحن سعداء بتواصل الدعم الأوروبي والألماني لفلسطين بما يعزز مؤسساتها لتجسيد إقامة الدولة الفلسطينية وانهاء الاحتلال".

من جانبه، قال الممثل الألماني: "التعليم يشكل علامة فارقة تتميز بها فلسطين، فالتعليم يجب أن يساعد في دخول سوق العمل، لهاذا تم توقيع الاتفاقيات اليوم بهذا الخصوص ربط التعليم والتدريب المهني والتقني باحتياجات سوق العمل ضمن إطار مشاريع تشغيل الشباب".

وحضر توقيع الاتفاقيات وزير العمل د. نصري أبو جيش، ووزير التعليم العالي د. محمود أبو مويس، ووزير التربية والتعليم د. مروان عورتاني.

اخر الأخبار