لابيد: صفقة الغواصات أخطر قضية فساد أمني في تاريخ إسرائيل

تابعنا على:   13:00 2022-01-23

أمد/ تل أبيب: وصف وزير الخارجية الإسرائيلي يائير لابيد، صفقة الغواصات بأنها أخطر قضية فساد أمني في تاريخ الدولة العبرية.

جاءت تصريحات الوزير الإسرائيلي في تغريدة له صباح يوم الأحد، عبر حسابه بموقع التواصل الاجتماعي "تويتر".

وقال لابيد: "وعدت ألا ألتزم الصمت أو أرتاح حتى يتم تشكيل اللجنة (مختصة بالتحقيق في القضية) وأوفينا بهذا الأمر".

وأضاف الوزير الإسرائيلي: "قضية الغواصات والسفن هي أخطر قضية فساد أمني في تاريخ إسرائيل ومن الضروري قلب كل حجر للوصول إلى الحقيقة".

وتأتي تغريدة لابيد قبل تصويت الحكومة خلال جلستها الأسبوعية في وقت لاحق من يوم الأحد، على تشكيل لجنة تحقيق حكومية في القضية بعد نحو 5 سنوات على الكشف عنها.

ويذكر أنه، زعيم المعارضة الإسرائيلية الحالي بنيامين نتنياهو كان قد شرع في عام 2009 في سلسلة من صفقات شراء الغواصات والسفن بمليارات الدولارات، عندما كان رئيسا للوزراء رغم من معارضة الجيش.

كما تشير لوائح الاتهام المقدمة في القضية، إلى أن مسؤولين عسكريين وأشخاصا مقربين من نتنياهو طالبوا بتقاضي رشاوى للمضي قدما في هذه الصفقات.

وكانت النيابة الإسرائيلية وجهت في عام 2019 لائحة اتهام ضد مقربين من نتنياهو، لكنها لم يدرج اسم رئيس الوزراء السابق في القضية.

كلمات دلالية

اخر الأخبار