الجهاد تُصدر تصريح صحفي حول حملة الاعتقالات التي تشنها أجهزة السلطة في نابلس
تاريخ النشر : 2021-11-05 11:16

غزة: أصدرت حركة الجهاد في فلسطين، تصريح صحفي حول حملة الاعتقالات التي تشنها أجهزة السلطة في نابلس.

وأكّدت الحركة، أنّ حملة الاعتقالات التي تشنها أجهزة السلطة بحق الأسرى المحررين من كوادر حركة الجهاد في نابلس، تخدم الاحتلال الإسرائيلي وهي الوجه الآخر لاستهداف الاحتلال لأسرى الجهاد في السجون.

وشددت على أنّه من العار أن تأتي حملة الاعتقالات من قبل أجهزة السلطة، بعيد أيام قليلة من إضراب أسرى الجهاد في السجون الإسرائيلية.

وأشارت إلى أنّ الاعتقالات طالت عدداً من نشطاء المقاومة الشعبية في بلدة بيتا، داعيًة لوقفة وطنية جادة ومسؤولة ضد الاعتقال السياسي والتنسيق الأمني.

وطالبت الحركة، بإطلاق سراح كافة المعتقلين من الأسرى المحررين وكوادر الحركة، وكافة نشطاء العمل الشعبي والاجتماعي والسياسي.